Monthly Archives: أكتوبر 2012

خواطر فسبوكية (51)

مجاهد ديرانية هذه كلمة ما زالت تتململ في صدري منذ دهر حتى رأيت أن ألفظها وأرتاح منها؛ كلمة هممت بكتابتها ألف مرة، كلما قرأت تعليقات يكتبها قوم منّا يشتركون معنا في ثورتنا ولكنهم يأبَون إلا أن يقلّدوا النعامة التي تدفن … إقرأ المزيد

نُشِرت في خواطر فسبوكية | 5 تعليقات

علي الطنطاوي: كلمات في الثورة (15)

المسلمون إلى خير، ما في ذلك شك. لا تنظروا إلى عهد أبي بكر وعمر ولكن انظروا إلى ما كنّا فيه قبل ثلاثين سنة، فإنّ صاعدَ الجبل إنْ نظر إلى الذروة قال: كم أنا منخفض! ولكنه إن نظر إلى السفح قال: … إقرأ المزيد

نُشِرت في علي الطنطاوي: كلمات في الثورة | أضف تعليق

هدنة؟ هذا هو الجواب

رسائل الثورة السورية المباركة (115) 20/10/2012 هدنة؟ هذا هو الجواب مجاهد ديرانية سؤال الأسبوع: الوسيط العربي والدولي اقترح هدنة مؤقتة خلال أيام العيد. أيُّهما خيرٌ للثورة: الموافقة على الهدنة المقترَحة أم رفضها؟ لا ينبغي أن يكون جوابنا عشوائياً فنردّ -قبولاً … إقرأ المزيد

نُشِرت في رسائل الثورة | 13 تعليق

علي الطنطاوي: كلمات في الثورة (14)

يحسب ناسٌ أن الاستقلال جاءنا عفواً بلا تعب، وأننا وجدنا يوماً مائدة مُعَدّة فقعدنا على كراسي مصفوفة من حولها ومن فوقها الزهر والورد وطبق مغطّى فتحناه فإذا فيه الاستقلال المطلوب! لقد نسي كثير منا ولم يدرِ كثير من ناشئتنا ما … إقرأ المزيد

نُشِرت في علي الطنطاوي: كلمات في الثورة | أضف تعليق

علي الطنطاوي: كلمات في الثورة (13)

لن تقوى قوة في العالم على سلبنا الشرف والإيمان، فاصنعوا ما شئتم. املؤوا المرجة دبّابات، واقتلوا منّا المئات، واكذبوا فانشروا ما شئتم بلاغات، فكل ما هو آتٍ آت. قد رأينا الموت وقاسينا الفقر وشاهدنا الخراب، وأصبحت مدينتا بَلْقعاً وأهلها مفجوعين … إقرأ المزيد

نُشِرت في علي الطنطاوي: كلمات في الثورة | أضف تعليق

علي الطنطاوي: كلمات في الثورة (12)

لقد دُعي المسلمون الأوّلون إلى الجهاد، إلى التضحية، إلى بذل الروح مئة مرة، فما تقاعسوا ولا تردّدوا. لقد لبَّوا دوماً وما أَبَوا يوماً، ولا يزالون حاضرين ليلبّوا إن دُعوا من جديد. على أن يدعوهم الداعي بلسانهم لا بلسان غريب عنهم … إقرأ المزيد

نُشِرت في علي الطنطاوي: كلمات في الثورة | أضف تعليق

الامتحان التركي

رسائل الثورة السورية المباركة (114) 7/10/2012 الامتحان التركي مجاهد ديرانية لا أعلم كم يبلغ الذين خاب أملهم من الرد التركي المتواضع على الحادثة الأخيرة. ربما كانوا ملايين، وهم يرون أن تركيا رسبت في الامتحان. لقد كانوا يَرجون أن يردّ الأتراك … إقرأ المزيد

نُشِرت في رسائل الثورة | 15 تعليق