التسويق الشبكي

التسويق الشبكي

 

يتعرض الشبان السوريون في تركيا للغزو من شركة تسويق مزعومة اسمها “كيونت”. ولا تعجبوا من هذا الوصف، فإن أكثر الحروب على مدار التاريخ إنما قامت لأسباب اقتصادية، بحثاً عن الثراء والنفوذ، وكما يسلبنا الأعداء ثرواتنا ويسيطرون على مقدراتنا بالغزو العسكري الخشن فإنهم يصنعون الأمرَ نفسه بالغزو الاقتصادي الناعم.

 

تسلل هذا السرطان إلى شباب سوريا في المهجر وحاول اختراقهم وخداعهم بالوعود البرّاقة وبأنواع المغريات، فارتابوا به ولم يطمئنوا إليه، وكتب إليّ بعضهم يسألني عنه، فآثرت أن أقدم الجواب عبر برنامجي الأسبوعي في قناة “حلب اليوم” لكي يصل إلى العامة ولا يقتصر على قرّاء المواقع والصفحات، فإنهم قلّة بين كثيرين أخشى أن يقعوا ضحايا لشركات النصب والاحتيال.

 

وقد أردت أن أفصّل الجواب فلم تتسع له حلقة واحدة لأن الحلقات قصيرة، تستغرق الواحدةُ منها نحوَ خمس عشرة دقيقة، فجاء الجواب في حلقتين يجدهما مَن كان مهتماً بالموضوع على الروابط التالية:

 

https://www.youtube.com/watch?v=lXOXpMS-jbs&index=2&list=PLY8ccXV4iN5RpV4CvqABXdX1bfiWiSfI2

https://www.youtube.com/watch?v=yORWQS8yFxU&index=1&list=PLY8ccXV4iN5RpV4CvqABXdX1bfiWiSfI2

 

 

هذا المنشور نشر في في الدعوة والإصلاح وكلماته الدلالية , , , . حفظ الرابط الثابت.

التعليقات

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s