السّاقطون في الانقلاب

السّاقطون

مجاهد مأمون ديرانية

الذين سقطوا في الانقلاب التركي الفاشل كثيرون: الذين دبّروه والذين نفّذوه والذين أيّدوه، لكن أكبر الساقطين ليسوا أياً من أولئك الخائبين.

 

إن أكبر الساقطين في عيني هم أولئك “الإسلاميون” الذين اضطروا اضطراراً إلى استنكار الانقلاب فاستنكروه بأقلام مرتجفة، الذين خجلوا من الوقوف مع أردوغان وحكومته المنتخَبة، الذين اعتبروا أن الانتصار للإرادة الشعبية عار يستحق الاعتذار! فمضوا يبررون لأنفسهم ولأتباعهم موقفَهم الضعيف المهتزّ وكأنه مخالفة شرعية لا بد لها من تبرير، فاستحضروا من القرآن آية الروم في قياس فاسد غريب، لأن الفرح المجرد بنجاة تركيا من الانقلاب في ميزانهم حرام.

 

هؤلاء المساكين تهيّئ لهم أخيلَتُهم المريضة أن دفاع الشعوب عن استقلالها وحريتها حرامٌ لا يحلّله إلاّ نشرُ الرايات السود وقمعُ الحريات ومصادرة إرادة الجماهير. إنهم يستكبرون موت أحد من الناس دفاعاً عن حريته وكرامته، وكأن الكرامة والحرية “منتجَات” محرَّمة لا يجوز تعاطيها للمسلمين!

 

ما علموا أن المسلم الحقيقي يقدّم حريته على الكساء والغذاء. ما علموا أن الإسلام يموت ولا تُثمر ثمرتُه في أرض جرداء لا حريةَ فيها كما يموت النبات في أرض بلا ماء. ما علموا أن المسلم يفرح بحرية أي جماعة في الدنيا وتَحرّرها من القيود والأغلال، ولو كانت أمة الأسكيمو أو شعوب الواق واق، فكيف بالأشقاء في تركيا وفي غيرها من بلدان المسلمين؟

 

في حديث عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لرجل من الجُفاة القُساة: “أوَ أملك لك أنْ نزع الله الرحمةَ من قلبك؟” ونحن نقول لأولئك الجفاة الغلاة: ماذا نصنع إذا نُزع حب الحرية من قلوبكم؟

 

يا أيها الساقطون: أنتم ميؤوس منكم، ليس لكم علاج.

هذا المنشور نشر في خواطر ومشاعر وكلماته الدلالية , , , , , , , . حفظ الرابط الثابت.

رد واحد على السّاقطون في الانقلاب

  1. يقول أكرم رشيد:

    جزاك الله خيرا
    الله يحميك ويحفظك

التعليقات

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s